في "زيارة خاصة"
لقد تحدث الرئيس على بالعربية!
لقد تحدث الرئيس على بالعربية!
السبت › 11 تشرين الثاني (نوفمبر) 2006 › المشاهدات 5436

حرصت تمام الحرص وبكامل الشغف أن أحضر برنامج "زيارة خاصة" في قناة الجزيرة القطرية، وكانت الحلقة عبارة عن زيارة خاصة قام بها سامي كليب نجم اذاعة فرنسا الدولية القسم العربي سابقا ونجم الجزيرة حاليا إلى موريتانيا حيث زار رئيس المجلس العسكري ورئيس الدولة أعلي ولد محمد فال. قلت في نفسي، هل ستتم ترجمة الحوار أم سيتحدث الرئيس بـ "الحسانية" (اللهجة المحلية)؟، وفجأة قطع الشك باليقين عندما ظهر علي ولد محمد فال وهو يتحدث في حديقة القصر والترجمة مصاحبة لكلامه، إنه يتحدث بالفرنسية!. ولكن المفاجأة كانت بداية الحوار، فهاهو الرئيس يتحدث وبالعربية!.

أعلي ولد محمد فال والرئيس السابق معاوية لهما نفس الثقافة الفرنسية، درسا ونهلا العلم بالفرنسية، والأول من قبيلة عربية تدعى "أولاد أي السباع" والثاني من قبيلة عربية كذلك تدعى "أبناء شمس الدين"، إلا أنهما تلقيا تعليمهما في المدارس الفرنسية وظلت ثقافتهم فرنسية أساساً.

الرئيس السابق معاوية يجد صعوبة في الحديث بالعربية، فقد أجرت معه قناة "العربية" حوار بعيد الإنقلاب الذي أطاح به، وتحدث بالعربية ولكن بصعوبة بالغة عندما أراد الإجابة على بعض الأسئلة، أما الرئيس الحالي ولد محمد فال، فقد كان أفضل بلقيل وحاول كثيرا أن يتحدث بطلاقة ولكن عدم تعوده للحديث بالعربية جعله يكرر العبارات للتعبير عن أشياء معينة مثل قوله "المنظمة الفلسطينية" بدلاً من "منظمة التحرير الفلسطينية" وعبارات كثيرة كررها ولم تكن صحيحة لغويا. إلا أنه قد حاول قدر الإمكان أن يجاري لغة سامي كليب التي لا ترحم، واستطاع أن يوصل فكرته!.

التعليقات 7 :
2007/02/19 الساعة 09:03ely - mauritanie

je croie que ely ne peut passe un message en arabe ,alors il est mieux qu il parle en francais

2007/06/7 الساعة 06:25www.bac2univ.com - المغرب

Je crois que tous les chefs d’etats parlent les autres lanques sauf l’arabe

2007/07/25 الساعة 07:27عزيز - موريتانيا

أعتثد أن اللغة الركيكة التي كان يتحدث بها الرئيسين الذين ذكرتهما، لا يمكن تبريرها بكونهما من قبائل عربية بل من أنهما لم يأبها في حياتهما إطلاقا بتعلمها أو حتى بتعليمها لأطفالهما.

عزيز سيرة

2007/08/3 الساعة 09:53ناصر الدين - الجزائر

إسمحوا لي إن قلت أن عدم القدرة على الكلام بالعربية، معناه أن هذه الفئة لم تنتمي لهذه الأمة. تخيلوا رئيس فرنسي لا يحسن الفرنسية أو أمريكي لا يحسن الأنجليزية أو ياباني لا يحسن اليابانية ....
ثم أحب أن أشير إلى أن أغلب المسؤولين العرب خصوصا المغرب العربي، يعتبرون العربية رمزا من رموز التخلف و الغباء، و لذلك لا يستعملونها أبدا في محيطهم الداخلي، أما اللغات الأجنبية فهي رمز التحضر و التقدم و الإنتماء إلى القرن 21.

2010/11/5 الساعة 02:58mahmoud - abdelwahab599@gmail.com

I am happy with this approach unique information and wonderful thank you for that العاب ذكاء

2010/11/9 الساعة 13:32الشيظمي - elkhader9@gmail.com

القبيلة التي منها علي ولد محمد فال هي قبيلة [ أولاد ابن السبع ] .

موجودة في موريتانيا وفي المغرب وأنا قريب منها (المغرب) .

2010/11/13 الساعة 03:34mahmoud - abdelwahab599@gmail.com

I liked this article because of the highly valuable information Thank you for this article منتديات