تجربة تلفت الانتباه
ماذا لو كان للفلسطينيين دولة مستقلة؟
ماذا لو كان للفلسطينيين دولة مستقلة؟
الاثنين › 18 كانون الأول (ديسمبر) 2006 › المشاهدات 1747

أنتظرت لمشاهدة بث مباشر يهمني كثيراً، إنه خطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في مؤتمر لحركة فتح قبل يومين، تابعت المؤتمر وكلام الرئيس حرفاً حرفاً، حتى إعلانه عن الانتخابات المبكرة في الأراضي الفلسطينية... ثم تابعت ردود الفعل المباشرة من الضفة والقطاع، من حماس وفتح.

لقد كان المشهد ملفتاً للأنتباه بحق، فالشعب الفلسطيني المحاصر الذي يتعرض للتنكيل والقتل والترحيل والتجويع، والذي لايملك لحد الآن دولة مستقلة، هذا الشعب الذي يعاني كل الويلات، هاهو يمارس الديمقراطية بشكل غير مألوف في جميع دول العالم العربي، انتخابات تفوز فيها المعارضة، وبكل ديمقراطية يتسلمون السلطة (شيء مستحيل تماماً أن يقع في العالم العربي).

مجلس تشريعي، مجلس انتخابات مستقل، قضاء فاعل، وعملية ديمقراطية غريبة على الوطن العربي!. تساءلت في نفسي لو كان للفلسطينيين دولتهم المستقلة؟، بدون شك سيكون الفلسطينيون هم أكثر العرب تحضراً وتنظيماً وكفاءة. فيكفي أن الشعب الفلسطيني الذي يقع تحت احتلال جبار له مؤسسات ومقدرات علمية لانستطيع مقارنتها مع أكثر الدول العربية "المتحضرة".

لله دركم يا أبناء فلسطين.. اللهم أنصرهم وقوي كلمتهم ووحد طوائفهم وتنظيماتهم وآلف بين قوادهم وأنصرهم على القوم الظالمين. آمين أمين أمين.

التعليقات 5 :
2007/01/21 الساعة 06:50the.big.boss - TN

موضوع جميل جدا أخي حسن
استرعت انتباهي نقطة اشرة اليها
ما ذا لو كان للفلسطينين دولة مستقلة؟؟؟لكانوا أكثر العرب و المسلمين تحضرا و حضارة و نظاما...
أؤكد لك ذلك ذلك أنهم يملكون أكبد عدد من حاملي شهادة الدكتوراه في شتى المجالات...
و السلام

2007/01/22 الساعة 06:06hacen - محرر الموقع

سعيد بحضورك وتعليقك الطيب صديقي Big Boss، اشكرك على التفاعل.

2007/07/10 الساعة 04:43سالم خضير -

اظن انكم بحاجة الى دولتين فلسطينيتين ،واحدة لحماس والاخرى لفتح ،لما للخلافات الحادة التي بدأت تظهر للعلن بين حماس وفتح ،وماعادت الوسائط العربية تنفع في اعادتها لجادة الصواب.

لكن بوجه عام الفلسطينيين هم يتميزون بأنهم اكثر شعوب العرب ثقافة وعلم وتحضر .

وندعو الله ان يهيئ لكم ولي أمر يهتم بشعبه ويضع فلسطين وشعبها المظلوم ،في اعتباره .

2007/09/22 الساعة 08:17المبتكر - فلسطين-غزة

السلام عليكم
سلمت اخي على مقالك الرائع وبحق كانت انتخابات نزيهة ولكن وللأسف عندما تطاول الجميع على الجميع وأصبح الدم الفلسطيني فقط ليس سوى (أقل من ريال زجاجة ماء)أصبحت فلسطين بلا شيء ، انا نعيم شاب فلسطين مفكر والحمد لله وأفتخر بذلك والكثيييير الكثير من المفكرين أعرفهم ولكن لا مجال لنا في فلسطين وذلك للتنكيل المدمي وللكثير من العوائق أولها المسماه اسرائيل واخرها قادة شعبنا ،، اللهم اصلح حالنا جميعا يارب العالمين ، دعواتكم يا عباد الله الصالحين

2010/11/4 الساعة 12:30mahmoud - abdelwahab599@gmail.com

Thank you for this unique information and powerful thank you العاب التصويب